أخبار اليمن الآنالميدان اليمنيمميز

مصدر عسكري يفجر مفاجأة ويكشف سرا خطيرا عن السفينة الإيرانية التي تم احتجازها قبالة السواحل اليمنية

سرا خطيرا عن السفينة الإيرانية

الميدان اليمني – خاص

تضاربت الأنباء المتواترة حول حادثة القبض على سفينة محملة بأسلحة إيرانية كانت في طريقها لمليشيا الحوثي بالتزامن مع زيارة المبعوث الأمريكي الخاص بإيران براين هوك للسعودية أمس الاثنين .

وفي الوقت الذي أكدت فيه مصادر إعلامية أن البحرية الامريكية احتجزت سفينة محملة بأسلحة مهربة للحوثيين قبالة سواحل المكلا عاصمة محافظة حضرموت .

وخالفتها وسائل إعلامية أخرى محسوبة على الشرعية أيضا وهي تتناقل خبر إيقاف بحرية التحالف العربي الذي تقوده السعودية لسفينة محملة بالأسلحة الإيرانية قبالة سواحل حضرموت والتي يراد تهريبها للحوثيين.

سرا خطيرا عن السفينة الإيرانية

وفي زحمة تضارب تلك الأنباء التي حرصت السعودية على استغلالها لا سيما وأنها تزامنت مع زيارة المبعوث الأمريكي ” هوك ” في إبراز دور إيران الغريم التقليدي للمملكة بالشكل الذي تريده ويمنحها صدى لزيارة هوك للسعودية ويعطيه مساحة واسعة في التصريحات والتخمينات .

وعلى النقيض تماما كشف مصدر عسكري لمصدر إعلامي محسوب على الشرعية بأن تلك السفينة تحمل أسلحة اللواء الأول مشاة بحري التابع لميليشيا الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا والتي تم نقلها من جزيرة سقطرى وإرسالها لحضرموت وفقا لما أوردته شبكة حضرموت الاخبارية .

ووقع إعلام الشرعية في مغبة غباء الرصد والمتابعة والتحليل وهو ينجر لموجة الكراهية العمياء لميليشيا الحوثي دون أن يعي مغبة الخطر الحقيقي من الطعنات الغادرة في خاصرة الشرعية من قبل التحالف.

وعمدت القوات السعودية في محاولة لتغطية الأهداف الحقيقية لنقل اللواء الأول مشاة بحري مع عتاده العسكري للمكلا في تبادل أدوار واضح مع الإمارات لتوجيه ضربات جوية تحذيرية والتي ذكرها مستشار وزير الإعلام مختار الرحبي بأن القوات السعودية قصفت محيط كتيبة الدفاع الجوي التابعة للواء الأول مشاة بحري عقب محاولة نقل أسلحة من المعسكر إلى خارج جزيرة سقطرى.

خبراء عسكريون للشرعية يؤكدون بأن التحالف السعودي الإماراتي بدء مرحلة الإسقاط الفعلي لعاصمة حضرموت مدينة المكلا والتي ارتكزت على نقطتين رئيسيتين الأولى نهب أموال البنك المركزي من ميناء المكلا وإرسالها بتنسيق بين الإمارات والانتقالي لمقر القوات الإماراتية بمطار الريان .

واقتضت النقطة الثانية نقل أسلحة اللواء الأول مشاة بحري التابع للمجلس الانتقالي من جزيرة سقطرى والتي أنهى مهمته فيها باجتياح عاصمة الأرخبيل حديبو وإعلان إدارتها الذاتية للقيام بذات الدور في عاصمة حضرموت المكلا.

سرا خطيرا عن السفينة الإيرانية

مبينين بأنه كأي عمل عسكري بحاجة للمفاجأة والتمويه فقد حرصت القوات السعودية على إعلان أن السفينة تحمل أسلحة ايرانية مهربة لميليشيا الحوثي بهدف التحريض على ايران تزامنا مع زيارة هوك للرياض وتطمين الشرعية وإدخال الاسلحة للمكلا وتسليمها لميليشيا الانتقالي حتى يسهل عليها تنفيذ مهمتها وإسقاط المكلا للانتقالي الجنوبي .

وحذر الخبراء الرئيس هادي وقيادات الشرعية بإعلان انتهاء دور التحالف وعدم منحه الصبغة القانونية لمعول هدم يسعى لتمزيق اليمن واحتلال آراضيه .

للمزيد من الأخبار إضغط (هــنــــــا)

لمتابعة صفحتنا على فيسبوك إضغط (هـــنــــــــا)

الوسوم

هل لديك رأي آخر .. ؟؟ الآن أصبح بإمكانك التعليق هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: