الرئيسية / أخبار اليمن الآن / جريمتهم المروعة صدمت كل اليمنيين في الداخل والخارج.. إعدام قتلة الشاب عبدالله الأغبري في صنعاء

جريمتهم المروعة صدمت كل اليمنيين في الداخل والخارج.. إعدام قتلة الشاب عبدالله الأغبري في صنعاء

إعدام قتلة الشاب عبدالله الأغبري في صنعاء

الميدان اليمني – خاص

قضت محكمة شرق أمانة العاصمة صنعاء الخاضعة لجماعة الحوثيين، اليوم السبت، بإعدام خمسة أشخاص أدينوا بتعذيب وقتل الشاب عبدالله الأغبري.

وأصدرت المحكمة حكمها بإعدام المتهمين عبدالله السباعي، وليد العامري، محمد الحميدي، دليل الجربة، منيف المغلس بالإعدام رمياً بالرصاص، وسجن المتهم عبدالله القدسي لمدة سنتين بتهمة تضليل القضاء.

وقال المحامي، وضاح قطيش، محامي أولياء دم المجني عليه، في فيديو مباشر بثه على صفحته في “فيسبوك” تابعه “الميدان اليمني”، إن المحكمة أصدرت حكمها بإدانة المتهمين بما نسب لهم من جريمة، وبما أثبت من أدلة بقتل بطريقة وحشية للمجني عليه عبدالله الأغبري”.

وقضت المحكمة، بإعدام (عبد الله حسين ناصر السباعي، وليد سعيد صغير العامري، محمد عبدالواحد محمد الحميدي، دليل شوعي محمد الجربة، منيف قائد عبدالله مغلس) قصاصاً بالرصاص حتى الموت، والسجن لعامين للمتهم (عبدالله إسماعيل القدسي)، وقفل الترافع في قضيتهم مع دفع تكاليف المحكمة.

الحكم بـ إعدام قتلة الشاب عبدالله الأغبري

كما قضت أيضاً بفصل قضية المتهمين السابع والثامن (عدنان ناصر حسين السباعي، وصدام حسين ناصر السباعي) بملف منفصل ومحاكمتهم كمتهمين فارين من وجه العدالة.

إقرأ أيضاً  الأهلي والوحدة يلتقيان بعد غد في مباراة الصراع على منافسة الملتقى الشتوي

وكانت النيابة العامة قالت إن المتهم من الأول وحتى الخامس قتلوا عمداً وعدواناً وبطريقة مباشرة مسلما معصوم الدم المجني عليه عبدالله قائد الأغبري.

وقضى الأغبري نهاية أغسطس الماضي تعذيباً في واحدة من أسوأ عمليات القتل، وفي جريمة مروّعة هزت الرأي العام اليمني، بعد أن وثقت كاميرا مراقبة تفاصيل تعذيبه لساعات حتى الموت.

وأحصى تقرير الطبيب الشرعي عددا صادما من آثار التعذيب الوحشي الذي تعرض له الأغبري، بينها “573 جلدة بالأسلاك، و187 صفعة، و88 لكمة”، كما أضيف في قرار اتهام النيابة أن الخمسة المتهمين انهالوا عليه عدوانا بوسائل وحشية مباشرة، بمختلف أنواع التعذيب ركلا وضربا وزبطا، كانت كافية لإزهاق روحه”.